موريتانيا تعلن تكفلها بعلاج 160 مريض من رعاياها العالقين بالمغرب

آخرخبر.ما

 أعلنت السفارة الموريتانية بالرباط، عن تكفلها بالمرضى الموريتانيين الذين يتلقون العلاج بالمستشفيات المغربية، بعدما سبق أن أعلنت الخارجية رفضها إجلاء مواطنيها العالقين في المغرب “لأن الوضع لا يستدعي ذلك”. 

وأوضح بلاغ السفارة الموريتانية، الذي تناقلته وسائل إعلام موريتانية، اليوم الإثنين، أنها حتى الآن، قدمت المساعدة لحوالي 180 شخصا من مواطنيها، 100 منهم من الفئات الأكثر احتياجا.

و يأتي هذا القرار، أياما فقط من إعلان وزير الخارجية الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد، أن الحكومة قررت توفير السكن والمعيشة لصالح المرضى الموريتانيين العالقين في الخارج، وخصوصا في المغرب، وذلك ضمن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة للحد من الآثار الاجتماعية لخطط محاربة فيروس «كورونا» المستجد.
و أوضح ولد الشيخ أحمد، أن مساعدة الدولة للمرضى، بالمغرب لن تكون مساعدة نقدية، وإنما سيتم توفير السكن والوجبات الرئيسية، حتى تنتهي الأزمة.

وكانت مصادر في وزارة الخارجية في الجارة الجنوبية، قد أكدت أن البلاد لا تستعد لتنظيم أي خطوة لإجلاء مواطنيها من المغرب، لأن “تقييم الوضعية في المغرب لا تستدعي ذلك”، داعية مواطنيها المقيمين، والطلاب، وأفراد الجالية، عموما، إلى البقاء حيث يوجدون، والالتزام بتعليمات السلطات المغربية.
وكان موريتانيون عالقون بالمغرب قد ناشدوا الرئيس محمد ولد الغزواني للتدخل، وتمكينهم من العودة إلى وطنهم، بعدما منعوا من ذلك، بسبب إجراءات إغلاق الحدود.

وقال الموريتانيون العالقون في المغرب إن من بينهم مرضى، ومسنين، غير أنه اللجنة الوزارية الموريتانية، المكلفة بمكافحة كورونا أغلقت في وجوههم الحدود، منتصف مارس الماضي، ضمن الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا.

 

———————————-

موقع آخرخبر، يدعو قراءه الأوفياء، إلى الإلتزام بقواعد النظافة، و ارتداء الكمامة الواقية اتباع التعليمات و التدابير التي سنتها السلطات طوال فترة حالة الطواريء الصحية، حفاظا على سلامتهم و سلامة البلاد.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...