وفد من بلدية القنيطرة يتوجه إلى الديار الفرنسية قصد تبادل الخبرات مع بلدية مدينة ”إفروه”

القنيطرة: مخلص حجيب///

ضمن مسار إقرار التعاون اللامركزي   الذي أضحى  مسألة مهمة ومحورية لتنمية قدرات الجماعات الترابية في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والرياضية والثقافية  توجه رشيد بلمقصية نائب رئيس جماعة القنيطرة   إلى  الديار الفرنسية  في إطار وفد علاقات الشراكة والتعاون عن طريق الاستفادة من الخبرات الأجنبية والمحلية.

 ولقد جاءت هذه المبادرة  بعد  الدعوة  الرسمية  التي وجهها  عمدة مدينة “إفروه” الفرنسية،  لرئاسة بلدية القنيطرة   للقيام بزيارة عمل  خلال الفترة الممتدة  من 21 إلى غاية 27 ماي 2019.

وحسب مصدر “آخر خبر”، فهذه الزيارة تأتي  في سياق  المشاركة في عيد الأخوة الذي تنظمه بلدية “إيفروه”  للإحتفاء  بجميع شركائها الجدد.

ولقد  تم عقد عدة اجتماعات مع عمدة بلدية “إيفروه” و أيضا رئيس جامعة “إيفروه” ورئيس نادي الفريق المحلي لكرة القدم وذلك على هامش حفل إفطار نظم على شرف الوفد، كما  تباحث الوفد مع عمدة وممثلي بلدية إفروه و  إتفق الطرفان على سبل تعزيز التعاون بين الجماعتين لما فيه تحقيق مصالح ساكنة  المدينتين.

فإلى أي حد تستفيد القنيطرة من هاته الشراكات،وما قيمتها المضافة،ننتظر توضيحات من رئاسة البلدية معززة بالمعطيات.؟

 


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...