قلق حقوقي من اختلالات فضيعة بالقيادة الجهوية للدرك الملكي بسيدي قاسم

مواطنون يستنكرون بطء تحريك المتابعة في قضايا  نهب الرمال واتساع دائرة الجريمة ويدعو للإحتجاج 

 

تواثرت بالقيادة الجهوية للدرك الملكي بسيدي قاسم اختلالات وإنتهاكات حقوقية  مختلفة طالت مجالات البيئة ومقالع الرمال والنقل السري واتساع الجريمة وعدد من الاختلالات  ،حددتها فعاليات  سكانية وحقوقية ونقابية التقتها “أخبار الوطن “في :

مقالع الرمال والغابة: تتسع ظاهرة نهب الملك الغابوي والرملي  حيت الاستغلال العشوائي لواد  ورغة، وتدمير المجال البيئي بكل من جماعتي المرابيح وتوغيلت مستمرا  فهناك عدة آلات تباشر عملية الحفر دون توقف، وشاحنات كبيرة وصغيرة تحمل الرمال نحو آلات الغربلة والطحن، عرض الوادي الذي يستغل  يزيد عن كيلومترين. هذه المقالع لا تتقيد للقانون ولا تحترم دفاتر التحملات ، فمقلع  المقاول المعروف حميد الوراش مثلا يشتغل على عرض يتعدى 2 كيلومتر، و10كيلومترات طولا، وعمق الحفر يزيد عن 5 أمتار.. ،تواجد لعشرات الشاحنات تغادر كل صباح، والعمل يستمر بالمقلع إلى حدود الرابعة  صباحا، وأيام السبت والأحد، وعندما تزوره بعض اللجان يضطر صاحب المقلع إلى إخفاء آلات الحفر والشاحنات وسط الغابة، أو الضيعة المجاورة له، وكأن هنالك من يخبره بقدوم لجن التفتيش والمراقبة. 

إن الاستغلال العشوائي، وغير القانوني للمقالع في واد ورغة، يتواصل كذلك بثراب القصيبية  وبسيدي يحي الغرب ، من نهب للثروة الغابوية  بشكل فضيع.

في ظل صمت لا مبرر لرئيس كوكبة الدراجات النارية ،بالقيادة الجهوية للدرك الملكي بسيدي قاسم ،ورئيس مركز البيئة. وكذلك أسئلة حول سهولة مرور الشاحنات المهربة للرمال المسروقة من ثراب الخنيشات والمساعدة وسيدي سليمان أمام  أنظار المسؤول الدركي اشكيل والمساعد بديل  ومرشد فائق رئيس مركز درك المساعدة.

النقل السري:تسرطن النقل السري بسيدي سليمان وسيدي قاسم ،عمقته ممارسات  القيادة الجهوية للدرك الملكي بسيدي قاسم في عدم  الضبط والمتابعة . فأ كبر دليل هو إنطلاق النقل السري بالقرب من محطات الطاكسيات “نموذجه بالخنيشات وبلقصيري والحوافات…” أمام صمت القائد الجهوي  “ أنظر عشرات الشكايات لمهنيي ونقابيي قطاع الطاكسيات بالمنطقة المتواجدة “برفوف مكتب القائد الجهوي للدرك الملكي بسيدي قاسم.”

إن النقل السري ذي الخطورة على سلامة المواطنين، يمتد ليشمل حد كورت وجرف الملحة وسيدي سليمان .

الجريمة: أصبحت القيادة الجهوية للدرك الملكي بسيدي قاسم عاجزة عن توقيف وتفكيك عصابات روعت السكان ،ولا زالت نموذجه بأ ولاد حنون شخص معروف بعدة جرائم في الاختطاف والاغتصاب”تتجاوز 70 جريمة…”خارج دائرة الملاحقة والرصد.

كما تعرف مدينتي سيدي قاسم وسيدي سليمان تواجد مبحوث عنهم  من طرف قاضي التحقيق والوكيل العام للملك لدى اسئنافية القنيطرة ،غير قادرة القيادة الجهوية للدرك الملكي بسيدي قاسم على اعتقالهم لأسباب غير مفهومة ومن هم من كانوا  أعضاء في مجموعات إجرامية.

المخدرات والخمور المهربة: يتواصل ترويج المخدرات  بسيدي عبد العزيز  وببومعيز ،وترويج الخمور المهربة بسيدي يحي الغرب وجرف الملحة والخنيشات  والقصيبية وبالمساعدة و أولاد احسين ،حيت تناسلت مستودعات  بسيدي عبد العزيز ،تروج “ويسكي فودكا” بجميع أشكالها  فاقدة للصلاحية وهي المهربة من سبتة المحتلة. إذقد يشكل ذلك خطرا على صحة وسلامة المواطنين ويعرض بالتالي حياتهم للخطر.

أمام هاته التطورات المقلقة والمخيفة  ، ومن موقع متابعة قضايا الشأن المحلي والجهوي ، وتفاعله مع عدد من شكايات  المواطنين و تصريحات لمسؤولين نقابيين وحقوقيين وما ترصده الصحافة الوطنية، دقت  ناقوس الخطر حول تردي الخدمة الأمنية للقيادة الجهوية للدرك الملكي بسيدي قاسم،وبات عاجلا  اليوم،ومن ضمن المتطلبات للتصحيح

فتح تحقيق حول التدبير الأمني المتخلف للقيادة الجهوية للدرك الملكي بسيدي قاسم والبحث في أسبابه ومبرراته.

و معرفة ثروات عدد من المسؤولين الدركيين كمستور قائد سرية درك سيدي قاسم السابق وهو اليد اليمنى للحسين الكعموز القائد الجهوي للدرك الملكي بسيدي قاسم ، وكشف العلاقة التي تجمعهمافي مجال الفلاحة والتجارة وشاحنات الرمال.

مع إعطاء إنطلاقة جديدة لعلاقة الدرك بالمواطن ،وتصحيح كافة الاختلالات، والقضاء على كل النقط السوداء ،ومحاربة الجريمة وردع المجرمين واسثثباب الأمن ،مع محاربة النقل السري ورموزه ومحاربة جريمة تدمير البيئة ونهب الغابة والرمال.

وفتح جسور التواصل والتعاون ما بين إدارة الدرك والمواطن للنهوض بتطلعاته وحاجياته.

   ذلك جزء من مطالب المجتمع المدني .الاستجابة لها قد تشكل مدخلا قويا لتعزيز دولة الحق وسيادة القانون وسواسية الجميع أمامه.

في سياق متصل تستعد فعاليات نقابية وحقوقية في حال استمرار واقع التجاهل وتأبيدذات الممارسات ، الدخول في أشكال أحتجاجية

 

  

         


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...