التيليغراف البريطانية : “حالة من اليأس بين مقاتلي الجبهة..بعد العديد من الإخفاقات التي يواجهها قادة البوليساريو على المستوى السياسي بشأن النزاع مع المغرب حول الصحراء”…

كشف تقرير للصحيفة البريطاني”التيليغراف” نشرته مؤخرا، أنها علمت من مصادر بالجبهة الانفصالية المسماة “البوليساريو”،  أن تساؤلات عناصر الجبهة وصلت الى نفق مسدود، و باتوا يتحينون الفرصة للفرار من المخيمات.

و حسب ذات التقرير الذي أنجزته الصحيفة ،بالمناطق التي تتواجد بها ميليشيات البوليساريو داخ الأراضي الجزائرية، فقد استشرت “حالة من اليأس بين مقاتلي الجبهة، بعد العديد من الإخفاقات التي يواجهها قادة البوليساريو على المستوى السياسي بشأن النزاع مع المغرب حول الصحراء”.

و جاء في تقرير الصحيفة بأن “استعمال المغرب لطائرات بدون طيار فرض على عناصر البوليساريو تغيير نهجها في المواجهات مع القوات المغربية، حيث أصبحوا يتنقلون بشكل متفرق بأعداد قليلة مثل الرحّل في الصحراء”، مشيرة إلى أن من “الطرق التي أصبحت تنهجها البوليساريو لتجنب القصف القاتل للطائرات المسيرة المغربية، بعد خروجهم من الصحراء الجزائرية ودخولهم إلى المنطقة العازلة، هي الانتقال في الصحراء ليلا على متن مركبات تويوتا، لكن يقومون بإطفاء أضواء السيارات بالكامل، وتغطية لوحة القيادة بلاصقات مطاطية حتى لا يتم رصدهم من طرف المسيرات خلال تجوالها في السماء”.
وبالرغم من الحذر الذي تنهجه العناصر الانفصالية و الاستراتيجية الجديدة التي باتو يسلكونها خلال تنقلاتهم في  المنطقة العازلة اثناء محاولاتهم الاقتراب من الجدار الأمني المغربي لقصف القوات المسلحةالملكية، إلا أن ذلك يكون تحت الكثير من الضغط و التوتر و الترقب و مراقبة السماء بشكل دائم خوفا من رصدهم من طرف الطائرات المغربية المسيرة التي تحوم  في سماء الجدار العازل.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...