الأستاذ المحامي نوفل البعمري يجيب عن الأسئلة القانونية حول “جواز التلقيح”..

موضوع الساعة بالمغرب يدور عن قانونية “جواز التلقيح ” و تداعيات رفض الإدلاء به، و من له الحق في معاينته، و من يعوض المتضررين من إلزاميته، و ..و..أسئلة كثيرة تدور في أذهان المواطنين،خاصة مع غياب نص قانوني واضح، و عن هذه الأسئلة يجيبنا الأستاذ المحامي نوفل البعمري من خلال تدوينة نشرها على حسابه الشخصي على منصة الفيس بوك:

1- في حال تم ضبطك و انت بالمقهى او المطعم أو إدارة عمومية و غير متوفر على جواز التلقيح، فهل ذلك يوجب ذلك استخلاص المخالفة في حقك؟
طبعا لا….لأن الشخص الذي يراقب جواز التلقيح ليست له صفة تحرير المخالفة.
2- اذا ما تم ضبطك و رفضت مغادرة الفضاء الذي تواجدت فيه بدعوى انك غير حامل لجواز التلقيح، هل تكون قد ارتكبت جرما ما؟!
طبعا لا،لأن القانون لا يعاقب على عدم توفرك على جواز التلقيح،كما أنه لا يمكن اعتبارك في وضعية تهديد للأمن الصحي لأن الجواز لا يثبت أنك غير حامل للفيروس مادام أن الملقحين أيضا قد يتعرضون للإصابة.
3- اذا تم حرمانك من خدمة عمومية بدعوى عدم توفرك على جواز التلقيح،هل الأمر موجب للمساءلة؟
هو موجب للمساءلة القانونية للإدارة التي منعتك من قضاء هذه الخدمة، و ما عليك سوي توثيق الأمر بمحضر معاينة ينجزه مفوض قضائي و يتم رفع دعوى ضد هذه الإدارة بالمحكمة.
4- هل يجب أن نلقح؟
طبعا يجب التلقيح للوصول المناعة الجماعية.
و الله أعلم


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...