من التنافس الانتخابي إلى ردهات المحاكم..”التهديد بالقتل” وراء مقاضاة لشكر ل”حمامة” “عمدة الرباط”..

وجدت المستشارة بالمجلس الجماعي للعاصمة، أسماء أغلالو عن حزب التجمع الوطني للأحرار، نفسها في مأزق تواجه تهمة ارتكاب جنحتي القذف والتشهير بعد أن وضع الحسن لشكر، المرشح لمنصب عمدة مدينة الرباط، عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، اليوم الخميس، شكاية ضدها لدى وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بالرباط.
وحسب الشكاية التي تملك “آخر خبر ” نسخة منها :

فإنه بتاريخ 20 شتنبر 2021، وخلال انتخاب عمدة مجلس مدينة الرباط صرحت المشتكى بها أسماء أغلالو بصفتها مستشارة عن حزب التجمع الوطني للأحرار، أمام الصحافة السمعية والبصرية وبشكل علني أن العارض “الحسن لشكر”  وراء تهديد صريح لإحدى المستشارات الجماعيات، بالقتل قصد إكراهها بالتصويت عليه، في إنتخابات عمودية مجلس الرباط.

و قد شهدت ولاية الرباط-سلا-القنيطرة، الإثنين الماضي، حربا كلامية طاحنة تم خلالها الإشارة بأصابع الاتهام بين مؤيدي كل من الحسن لشكر و مناصري أسماء أغلالو المتنافسين على منصب عمدة العاصمة الرباط، هذه الفوضى دفعت برئيس جلسة انتخاب عمدة الرباط ونوابه، إلى رفع الجلسة وتأجيلها إلى موعد آخر إلى حين تتوفر الأجواء المناسبة لذلك.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...