آباء و أولياء التلاميذ يستنكرون الفوضى و الإزدحام الذين شهدهما مركز للتلقيح بالدارالبيضاء…

استنكر آباء و أولياء أمور التلاميذ المرافقين لأبنائهم أثناء عملية تلقيحهم، ما يحدث في بعض مراكز التلقيح، حيث شهدت هاته الأخيرة فوضى عارمة و ازدحام شديد، دون مراعاة لأدنى شروط السلامة.

فقد عرف مركز التلقيح  بثانوية ابن تومرت بالدار البيضاء، مساء أمس الخميس فوضى كبيرة، نتجت عن عدم احترام التدابير الوقائية و الإجراءات الاحترازية المعمول بها في ظل حالة الطواريء الصحية، مما تسبب في ازدحام شديد بين المتواجدين في مركز التلقيح المذكور.

و وصف بعضهم الوضع بأنه غير مناسب نهائيا للمرحلة  التي فرضها انتشار فيروس كورونا، و التي تحتاج إلى تكاثف الجهود للتصدي للجائحة، حيث تنعدم الحواجز الحديدية بمركز التلقيح هذا، و شهد المركز تدافع و ازدحام مما زاد الطين بلة، و اعتبره آباء و أولياء التلاميذ مؤشر خطير، فبدل أن يستفيد أطفالهم من اللقاح، قد ينتقل لهم الفيروس في هاته البيئة الغير صحية.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...