عاقبة سوء التدبير :محتجون يحاصرون رئيس المجلس الجماعي المنتهية ولايته خلال تجمع إنتخابي بحي اخريبكة بسيدي سليمان..

حاصرت جموع غفيرة من المواطنين  ليلة البارحة رئيس المجلس الجماعي بسيدي سليمان المنتهية ولايته ، أثناء قيادته حملته الإنتخابية، و جاء هذا الحصار احتجاجا على توقيت الحملة  الذي اعتبره السكان غير قانوني، و لا يحترم بتاتا ما تفرضه حالة الطوارئ الصحية.

وقد رفع المحتجون شعارات تحمِّل رئيس المجلس الجماعي لسيدي سليمان مسؤولية رداءة خدمات هذا الأخير ، في عدة مناحي من بينها الإنارة العمومية على مستوى كافة أحياء المدينة،إضافة إلى قطع اشجار شارع محمد الخامس ، كما تم تسجيل خروقات جسيمة أثناء تدبيره شؤون الجماعة ، تضمنها تقرير المفتشية العامة الغير مفعل من قبل عامل الإقليم .
و قد عاش الرئيس السابق ط.ع  ساعة في جحيم الحصار  داخل مسكن بحي اخريبكة، لم يفكه عنه سوى  تدخل رئيس المنطقة الأمنية وعدد من عناصر الأمن، حيث قاموا بتأمين خروجه سالما، و حالو دون تعرضه لغضب سكان حي اخريبكة بسيدي سليمان، وتم اقتياده إلى المنطقة الامنية تم بعد ذلك خروجه في اتجاه المسكن الوظيفي الخاص بمندوب الصحة بإقليم سيدي سليمان .


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...