المديرية الجهوية للصحة بجهة مراكش_آسفي.. تنفي ما تم تداوله حول وفاة 11 مريضا مصابا بكورونا جراء انقطاع الأكسجين بآسفي.. 

 أعلنت المديرية الجهوية للصحة، بمراكش آسفي، أن خبر وفاة 11 شخصا مصابا بفيروس كورونا، بسبب انقطاع الأكسجين، بآسفي فهو خبر عار من الصحة. 

وذكر بلاغ للمديرية الجهوية، أن المستشفى الإقليمي، محمد الخامس بآسفي، قد تم تزويده بالتجهيزات الضرورية من أجل التكفل بمرضى كوفيد-19، بما في ذلك الأكسجين، مؤكدا على أن جميع حالات الوفيات التي سجلتها الجهة ناتجة عن مضاعفات الفيروس التاجي.

وأضاف المصدر ذاته، أن وزارة الصحة تسهر وتحرص على تزويد جميع المصالح الاستشفائية بكل ما يلزم من أجل تدبير الجائحة.

كما أشادت المديرية الجهوية للصحة، بالمجهودات الجبارة التي تبذلها الأطر الصحية والطبية والتمريضية والتقنية والإدارية بهدف محاربة هذا الوباء، سواء من حيث تتبع الوضعية الوبائية والتكفل بالحالات المصابة أو في إنجاح الحملة الوطنية للتلقيح.

في حين أهابت المديرية، بالمواطنات والمواطنين بعدم الاستهانة بالفيروس والإلتزام الصارم والجاد بالتدابير الاحترازية بغية المساهمة في جهود كبح انتشار الفيروس والعودة إلى الحياة الطبيعية.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...