الجزائر تستقبل طائرتين مستأجرتين من فرنسا للمساعدة في إخماد الحرائق التي اندلعت في منطقة القبايل..   

وصلت إلى مطار هواري بومدين بالجزائر، طائرتين مستأجرتين من نوع ” كاندير ” المتخصصة في إخماد الحرائق، من أجل مساعدة السلطات الجزائرية في إخماد النيران التي اندلعت في عدة ولايات مخلفة بذلك عشرات القتلى وخسائر مادية فادحة. 

ومن المنتظر أن تباشر الطائرتين عمليات إخماد الحريق، الذي أتى على آلاف الهكتارات من الغابات والتي لا زالت تشتعل لحد الساعة.

وقد أعلنت السلطات الجزائرية، أنها توصلت إلى اتفاق تجاري مع الاتحاد الأوروبي الذي يقضي باستئجار طائرتين لإخماد الحرائق.

في حين أصدرت وزارة الخارجية الفرنسية بيانا، تقدم فيه المساعدة للجزائر، بعدها بأقل من ساعة، أصدرت وزارة الخارجية الجزائرية بيانا ترحب بالمبادرة الفرنسية وبدأ عملية التنسيق بين البلدين.

يذكر أن الملك محمد السادس قد أعطى أوامره لوزيري الداخلية والشؤون الخارجية، من أجل التعبير لنظيريهما الجزائريين، عن استعداد المملكة المغربية لمساعدة الجزائر في مكافحة حرائق الغابات التي تجتاح العديد من مناطق البلاد. وتمت تعبئة طائرتين لإخماد الحرائق من طراز كنادير، للمشاركة في هذه العملية، بمجرد الحصول على موافقة السلطات الجزائرية.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...