السفارة الألمانية.. تنصح مواطنيها ” بشدة ” المقيمين في المغرب بعدم تجاوز المدة المصرح بها للإقامة بدون تأشيرة ومغادرة البلاد في الوقت المحدد.. 

نصحت السفارة الألمانية في الرباط، في بيان على موقعها الرسمي، مواطنيها الألمان بشدة، بعدم تجاوز المدة المصرح بها للإقامة بدون تأشيرة – وهي 90 يومًا – ومغادرة البلاد في الوقت المحدد عن طريق الرحلات الخاصة المحدودة.

جاء ذلك في بيان السفارة الألمانية، أنه إذا ” إذا انتهت صلاحية مدة الإقامة، أو ظهرت مشاكل أخرى تتعلق بالإقامة القانونية، فإن المساعدة من السفارة غير ممكنة للأسف، حتى لو قامت السلطات المغربية بتوجيه الأشخاص المعنيين بالأمر إلى السفارة في الرباط، وذلك راجع لوقف الاتصال الذي فرضته السلطات المغربية “. 

وقالت السفارة، إلى أن المغرب قام منذ 1 مارس 2021 بتعليق تعاونه مع السفارة والمؤسسات الألمانية من جانب واحد، حيث أُوقفت جميع سُبُل الاتصال مع السفارة بما في ذلك مصلحة الشؤون القنصلية. 

وأوضحت السفارة، أن الدعم القنصلي من طرف السفارة الألمانية في الرباط لا يمكن تقديمه حاليًا، إلا بشكل محدود للغاية. وأشارت السفارة إلى أن المشكلة تتعلق أيضا بتمديد إقامة الألمان بالمغرب، حيث رفض تقديم الخدمات لهم من قبل السلطات المغربية المختصة بدون إبداء أي سبب .  

وأضاف البيان، أن ” مساعدة السفارة للمواطنين الألمان في المغرب يعيقها حاليا وقف الاتصال الذي فرضته السلطات المغربية، حيث يشمل هذا أيضًا التواصل مع وزارة العدل والمؤسسات السجنية المحلية ” .

في حين تستمر بعض خدمات القنصلية المُقدمة من طرف السفارة حصريًا، مثل: إصدار جواز السفر والمصادقة على الوثائق وغيرها.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...