نائب حزب الأصالة والمعاصرة عبد القادر بودرار يلجأ إلى السلطات بعد تعرضه للتهديد بالتصفية الجسدية..

 أفاد حزب الاصالة والمعاصرة، أن نائب الحزب عبد القادر بودرار، قد تعرض للتهديد بالتصفية الجسدية والعنف اللفظي، بالقرب من من مقر الحزب بالحي الحسني بمدينة الدار البيضاء من طرف مجهولين. 

وأكد حزب الأصالة والمعاصرة بكل مكوناته، على التضامن المطلق مع النائب في كل ما تعرض، وإدانته بقوة لهذا الاعتداء السافر الذي لن يثن جميع مناضلات ومناضلي الحزب و منتخبيه عن مواصلة تعبئتهم وانخراطهم في الدينامية النضالية القوية التي يعيشها الحزب واستعدادا لمختلف التحديات والمحطات الاستحقاقية المقبلة ، حتى يتسنى للحزب تحقيق المكانة السياسية التي يصبو إليها.

وأكد الحزب، أنه قام بوضع شكاية في الموضوع لدى السلطات القضائية المختصة، ليأخذ التحقيق مجراه في هذا الموضوع.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...