رئيس الحكومة.. مناورة ” الأسد الإفريقي ” هي الأضخم من نوعها في إفريقيا وتعد تتويجا للإعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء ..   

أكد رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، اليوم الاثنين 31 ماي الجاري، أن إجراء مناورات ” الأسد الإفريقي 2021 “، بالصحراء المغربية، يعد تتويجا للإعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء. 

وقال العثماني، في تغريدة على حسابه الرسمي ” تويتر ” أن الاستعدادات لإجراء المناورات التي تعد الأضخم في إفريقيا قد انطلقت، وسيجرى جزء منها لأول مرة بالصحراء المغربية.

وأضاف رئيس الحكومة، ” سيجرى جزء منها لأول مرة في الصحراء المغربية بمنطقة المحبس وقرب الداخلة ” مشيرا أن هذه المناورات سيتم إجرائها بين 7 و 18 يونيو المقبل، بمشاركة 8 دول وهي : الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا وهولندا والبرازيل وإيطاليا وتونس والسنغال.

وزاد، ” ستعرف المناورات مشاركة نحو 10 آلاف عسكري مغربي وأمريكي وآخرين من ثمانية دول وملاحظين من 21 دولة”. 

وتجرى مناورات الأسد الإفريقي سنويا منذ 2007 بين الولايات المتحدة والمغرب، وبمشاركة العديد من دول الإتحاد الأوروبي.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...