بوريطة يتباحث مع نظيره الفينلندي وهذا الأخير يشدد على أهمية تعزيز الحوار السياسي والشراكة الاقتصادية الثنائية .. 

 أفاد بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أن وزير الخارجية، ناصر بوريطة، قد أجرى الاثنين 03 ماي 2021، مباحثات عبر تقنية الاتصال المرئي، مع وزير الشؤون الخارجية بجمهورية فنلندا، بيكا هافيستو.

وأشاد الوزيران خلال هذه المباحثات، بالعلاقات الممتازة بين المغرب وفنلندا، وجددا رغبتهما المشتركة في مواصلة تعزيزها.

وأضاف البلاغ, أن هافيستو ، أكد زيارته للمغرب في أقرب وقت، شدد الوزيران على أهمية تعزيز الحوار السياسي، وكذا الشراكة الاقتصادية الثنائية من خلال الانفتاح على محاور تعاون جديدة ومبتكرة، من قبيل تطوير سلاسل القيمة الجديدة والاقتصاد الأخضر.

وأعرب هافيستو بهذه المناسبة، عن دعم فنلندا للنهوض بالشراكة الاستراتيجية النموذجية والمثمرة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، مجددا تثمين فنلندا للدور المهم الذي يضطلع به المغرب كفاعل حاسم في إفريقيا وكقطب مرجعي في مجال الاستقرار والتنمية.

وحسب البلاغ ، فقد اتفق السيدان بوريطة وهافيستو على مواصلة المشاورات حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، ولا سيما حول ليبيا ومنطقة الساحل، كما أعربا عن ارتياحهما للتنسيق بين المغرب وفنلندا على المستوى متعدد الأطراف وداخل الهيئات الدولية حول القضايا ذات الأولوية.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...