بوطيب .. أزيد من مليون و 350 ألف شخص تم توقيفهم لخرقهم حالة الطوارئ الصحية..

أكد نور الدين بوطيب ، الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية ، أن السلطات الأمنية والمحلية بالمملكة، قد اوقفت خلال الفترة الممتدة من 25 يوليوز 2020 إلى 22 أبريل 2021 ، ما يزيد عن مليون و 350 ألف شخص، أي بمعدل يزيد عن 5700 شخصا في اليوم الواحد ، إثر مخالفتهم لحالة الطوارئ الصحية بالبلاد.

وقال الوزير المنتدب، خلال جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية بمجلس النواب، أنه مع تسجيل نوع من التراخي في الالتزام بالتدابير الوقائية، وعودة مؤشرات الإصابة إلى الارتفاع، فقد بادرت الحكومة إلى إصدار مرسوم يقر بالأداء الفوري للغرامات التصالحية الجزافية بمكان المعاينة في حق مخالفي مختلف التدابير الاحترازية.

وأضاف المسؤول الحكومي، أن معظم المخالفات التي جرى رصدها في حق مخالفي مختلف التدابير الاحترازية المفروضة في حالة الطوارئ الصحية، فإنها تتعلق إما بـإجبارية ارتداء الكمامات أو حظر التنقل الليلي وكذا منع التنقل بين المدن.

وأشار بوطيب، أن حوالي 280 ألف شخص، من الموقوفين بسبب خرق حالة الطوارئ الصحية قد جرى تقديمهم أمام العدالة أي ما يعادل 18 في المائة فقط من مجموع الموقوفين، موضحا بذلك الانخراط الكبير لكل السلطات المكلفة بتطبيق القانون في عملية تحسيسية ذات نفس طويل، لترسيخ قيم ضرورية، كالالتزام من أجل حماية الآخرين كسبيل أساسي لمحاربة الأمراض السارية.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...