خمسة انتصارات خالدة في رمضان .. غيرت وجه التاريخ ..

أحداث تاريخية ، وقعت في شهر رمضان المبارك، غيرت مجرى التاريخ . 

“غزوة بدر ” 17 رمضان سنة 2 هجرية ، سميت في القرآن ” يوم الفرقان ” وهي أول معركة فاصلة في الإسلام ، قادها الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ، وانتصر فيها على قريش، ليقلب الموازين في شبه الجزيرة العربية.

” فتح مكة ” 20 رمضان سنة 8 هجرية ، الفتح الأعظم ، عاد فيه النبي صلى الله عليه وسلم إلى مكة التي أخرج منها وصحبه، ليطهرها من الأصنام والآثام ، دخلت العرب بعدها في دين الله أفواجا.

” معركة عين جالوت” 25 رمضان سنة 658 هجرية، من المعارك الفاصلة في تاريخ الإسلام ، جيش المماليك ، بقيادة سيف الدين قطز ، ويدمر أسطورة ” جيش المغول الذي لا يقهر ” بقيادة ” كتبغا” مبعوث هولاكو، معركة قضت على نفوذ المغول في بلاد الشام، وأوقفت زحفهم نحو مصر وشمال إفريقيا.

” فتح أنطاكية” 4 رمضان سنة 666 هجرية، الجيش المملوكي ، بقيادة الظاهر ” بيبرس ” يسترد مدينة أنطاكية بعد 170 عاما من الإحتلال الصليبي، ويسجل أعظم الانتصارات على الصليبيين، بعد معركة ” حطين ” .

“فتح بلغراد ” 26 رمضان سنة 927 هجرية ، في عهد السلطان سليمان القانوني ، حيث زحف الجيش العثماني ، وحاصر قلعة بلغراد الحصينة لأسابيع عدة، ونجح في فتحها في الرابع من رمضان 927 هجرية ، فتح كان له دور كبير في انتشار الإسلام شرق أوروبا.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...