مؤلم: أنهى حياته بمسدسه الوظيفي.. انتحار دركي على القنطرة المؤدية إلى الوفاق و الهرهورة بتمارة..

شهدت مدينة تمارة مساء اليوم حادث انتحار مؤلم، حيث أقدم عنصر من الدرك يعمل بسرية الدرك الملكي بتمارة التابعة للمركز الترابي للشاطئ ( كازينو) على إنهاء حياته بإطلاق رصاصة من سلاحه الوظيفي صوبها نحو رأسه.

و حسب مصادر مطلعة فإن الدركي الذي قضى ما يقارب الثلاثين عاما بسلك الدرك الملكي، تنقل عبر عدة مراكز بتراب المملكة، و كان يعاني قيد حياته من بعض الضغوط الأسرية و الظروف الإجتماعية تتعلق بوضعه العائلي، و تبقى مجرد تأويلات، حيث يجهل لحد اللحظة السبب الحقيقي وراء هذا الفعل.

و منذ لحظة علمها بالحادث الذي شهدته القنطرة المؤدية للوفاق والهرهورة ، عمت حالة استنفار قصوى صفوف الدرك بالمنطقة، حيث انتقلت بكثافة إلى عين المكان و تم فتح تحقيق للوقوف على ظروف و ملابسات الحادثة.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...