بوجدور : دورة تكوينية لفائدة مدبري صفحات التواصل الاجتماعي بالمؤسسات التعليمية في موضوع محاربة الشائعات والتصدي للأخبار الزائفة و التضليل داخل الأوساط التعليمية

احتضن مركز التكوينات ابن خلدون ببوجدور الورشة التكوينية المنظمة لفائدة مدبري صفحات التواصل الاجتماعي بالمؤسسات التعليمية ببوجدور ، حول موضوع “التصدي للأخبار الزائفة ومحاربة التضليل في الأوساط التعليمية والمنظمة من طرف المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني .

دورة تكوينية إستفاد منها 34 مشارك ومشاركة يمثلون جميع المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية بالإقليم، حيث ترمي المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ببوجدور من خلال هذه الدورة التكوينية تمكين المشاركين والمشاركات من وسائل وآليات الكشف والتصدي للأخبار الزائفة و التضليل في الأوساط التعليمية ، وذلك عبر ورشات تدريبية ومنهجية للتحقق من صحة الأخبار ومحاربة الشائعات والاخبار المضللة، وذلك بغية تعزيز اليقظة لدى المكلفين بصفحات التواصل الاجتماعي بالمؤسسات التعليمية ، وتحقيق دعم متواصل للمدرسة المغربية من طرف وسائل الإعلام، و إذكاء النقاش العمومي حولها، وكذا ترسيخ ثقافة الحق في الحصول على المعلومة وفق الضوابط القانونية الجاري بها العمل.

هذا ويأتي هذا اليوم التكويني إستمرارا لسلسلة الدورات التكوينية في إطار تنزيل مشاريع القانون الإطار51 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي برسم سنة 2021‪. وتحديدا المشروع 17المتعلق بتعزيز تعبئة الفاعلين حول المدرسة المغربية..

وقد تضمن برنامج هذا اليوم التكويني تقديم عروض وتنشيط ورشتين الأولى حول موضوع محاربة الشائعات في وسائل الإعلام، و الورشة الثانية تناولت موضوع التصدي للأخبار الزائفة ومحاربة الشائعات في الأوساط التعليمية.

وخلصت أشغال هذا اليوم التكويني لمجموعة من التوصيات واختتمت بتوزيع شواهد المشاركة على المشاركين والمشاركات.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...