الجمعية المغربية للصحافة الجهوية تدين العمل اللأخلاقي الذي نهجته قناة تلفزية محسوبة على دولة “العسكر” في حق أهم رموز المملكة المغربية..

استنكرت الجمعية المغربية للصحافة الجهوية السلوك اللاأخلاقي الذي سلكته إحدى القنوات التلفزية الجزائرية و مساسها بأحد رموز المملكة المغربية..

و شدد بلاغ للجمعية، على إدانة تطاول قناة “الشروق الجزائرية ” ، مؤخرا ، على الشعب المغربي ورموزه وعلى رأسها المؤسسة الملكية المتمثلة في شخص جلالة الملك محمد السادس، حيث أكد استنكار المكتب التنفيذي للجمعية المغربية للصحافة الجهوية “هذا السلوك وهذا الانحراف الإعلامي من طرف إحدى القنوات التلفزية الممولة من المال العام بالبلد الجار الجزائر”.

و أوضح البلاغ أنه بعد الإطلاع على البرنامج المذكور الذي أساء بشكل مستفز إلى ملك البلاد الذي يحظى باحترام وتقدير كبيرين داخل المغرب وخارجه، فإن مكتب الجمعية يرفض رفضا باتا ما جاء في البرنامج “من ألفاظ تهجمية وسخرية تافهة وعنصرية غير مقبولة ومواقف مقيتة” لا تمت بأية صلة بميثاق وأخلاقيات الصحافة وبالمبادئ العامة المؤطرة لمهنة الصحافة والإعلام عالميا.

و دعا بلاغ المكتب التنفيذي للجمعية المغربية للصحافة الجهوية الإعلام الجزائري “الحر” سواء الوطني منه أو الجهوي إلى إدانة هذا السلوك غير المهني لقناة “الشروق” وتجاوز كل أسباب الفرقة والاستفزاز، مهيبا بالزميلات والزملاء بالجارة الشقيقة العمل سويا لما فيه الخير والتفاهم والوحدة لفائدة الشعبيين ولصالح مستقبل الشعوب المغاربية كلها “بعيدا عن الكذب والافتراء والتضليل والازدراء”.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...