سابقة من نوعها في المغرب : ابتدائية زاكورة تبرئ عشيقين من الخيانة الزوجية بحجة أن عدم إبرام عقد الزواج لا يعتبر سببا لاعتبار العلاقة الجنسية بين رجل وامرأة فسادا..

برأت المحكمة الابتدائية , بزاكورة , أمس الإثنين 15 يناير 2021 , عشيقين من تهمة الخيانة الزوجية . 

وأتى في الحكم , أنه ” بخصوص جنحتي الخيانة الزوجية والمشاركة في الخيانة الزوجية , وحيث أن عدم إبرام عقد الزواج لا يعتبر سببا لاعتبار العلاقة الجنسية بين رجل وامرأة فسادا , وحيث انه مادام المتهمان يتعاشران معاشرة الأزواج وهي تعتبر نفسها زوجة شرعية له ويقطن معها فإن جنحة الخيانة الزوجية والمشاركة فيها غير قائمة ويتعين التصريح ببراءتهما منها ” .

هذا ويأتي الحكم الصادر من المحكمة الابتدائية بزاكورة , في خضم الجدل الواسع بالمغرب , حول المادة 490 من القانون الجنائي , حيث طالبت العديد من الأصوات بإلغائه , بحجة أن العلاقة بين الرجل والمرأة خارج إطار الزواج تعتبر حرية فردية, بينما تشبث العديد من الأشخاص بالإبقاء عليه , لأن أي علاقة جنسية بين الرجل والمرأة خارج إطار الزواج تعتبر زنا , مشيرين إلى أن هذا السلوك سيتسبب في الإنحلال الإجتماعي ..


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...