الوزيرة جميلة المصلي : حماية الأشخاص بدون مأوى وتحسين أوضاعهم يخضع لتدابير وبرامج منها الدائم ومنها الإستثنائي ..

من أجل حماية الأشخاص بدون مأوى , وتحسين أوضاعهم الإجتماعية وكذا إدماجهم الإجتماعي و الأسري , من خلال تنفيذ سياسة الوزارة العمومية وبرامجها إلى جانب كل المتدخلين ، أكدت وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة , جميلة المصلي , أن الوزارة تساهم من خلال تنفيذ سياساتها العمومية وبرامجها , إلى جانب كل المتدخلين (جماعات ترابية , سلطات محلية….) , في حماية الأشخاص بدون مأوى وتحسين أوضاعهم الاجتماعية وإدماجهم الاجتماعي أو الأسري , وذلك عبر تدابير وبرامج منها ما هو دائم ومستمر , ومنها ما هو خاص بأوضاع استثنائية همت بالدرجة الأولى محاربة جائحة كورونا , والتدابير المتعلقة بفترة البرد.

وذكرت المصلي , خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين , اليوم الثلاثاء ( 12 يناير 2021) , بأنه تم توفير وتجهيز 160 فضاء للتكفل بالأشخاص في وضعية الشارع وحمايتهم من خطر انتشار جائحة كوفيد 19 , مع تقديم الخدمات الضرورية كالاستقبال والإيواء والإطعام , فضلا عن إيواء ما يفوق 6 آلاف شخص وإرجاع ما يفوق 4500 إلى أسرهم. وذلك في إطار عملية تضامنية يحق لنا كمغاربة أن نفتخر بها.

وأشارت الوزيرة , إلى مشاركة التعاون الوطني في الاجتماعات المركزية على مستوى وزارة الداخلية , في إطار المساهمة في تفعيل البرنامج الوطني للتخفيف من موجة البرد وتساقط الثلوج. وكذا المشاركة الفعالة في اجتماعات اللجان الإقليمية لليقظة والتتبع والانخراط في تنزيل مخططاتها.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...