” بوكو حرام ” تعلن مسؤوليتها عن عملية خطف جديدة لمئات طلاب الثانوية في نيجيريا..

لا تزال عمليات الاختطاف من طرف جماعة ” بوكو حرام ” المتطرف مستمرة , حيث أعلن زعيم الجماعة , أبو بكر الشكوي , في تسجيل صوتي صباح أمس الثلاثاء 15/12/2020 حسب وكالة ” فرانس برس ” مسؤوليته عن اختطاف مئات الطلاب الثانويين شمال غرب نيجيريا .وجاء في التسجيل , ” أنا أبو بكر الشكوي , وإخواننا نقف وراء عملية الخطف في كاتسينا ”  

ومن المعروف أن الجماعة المتطرفة قامت في سنة 2014 باختطاف 276 تلميذة من ثانوية شيبوك , ما أثار موجة من التنديد العالمي

ووفقا للوكالة الفرنسية , انه لا يزال 333 مراهقا على الاقل مفقودين منذ الهجوم على مدرستهم الثانوية في ولاية كاتسينا شمال غرب نيجيريا , على بعد مئات الكيلومترات عن مناطق ” بوكو حرام ” التي عادة ما تنشط في شمال غرب نيجيريا وفي محيط بحيرة تشاد .

في حين ندد الرئيس النيجيري , محمد بخاري , بالهجوم واعطى اوامره بتعزيز الأمن في جميع المدارس , أما ولاية ” كاتسينا ” فقد تم إغلاق مدارسها .

وقال الجيش إنه تم تحديد أماكن العصابات ويرجح القيام بتدخل عسكري .

وحسب ” فرانس برس ” نسبت عملية الخطف في البداية ” لجماعات مسلحة يطلق عليها – عصابات – تقوم بترهيب السكان في هذه المنطقة غير المستقرة التي تكثر فيها عمليات الخطف لقاء الحصول على فدية , حيث تعد حادثة الخطف تحولا هاما في تمدد نفوذ الجماعات الجهادية وانتشارها في شمال غرب نيجيريا ” .


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...