طبيب مغربي يكشف ظروف العمل المزرية و الرواتب الهزيلة لزملائه المتوفون ضحايا فيروس كورونا..

على صفحته الخاصة بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، كتب  الطبيب المغربي شفيق الشرايبي إختصاصي أمراض النساء والتوليد، تدوينة كشف من خلالها أن فيروس “كورونا” المستجد ، أودى بحياة عشرة  من زملائه الأطباء في أقل من أسبوع.

و أضافت تدوينة شفيق الشرايبي رئيس الجمعية المغربية لمحاربة الإجهاض السري أن الأطباء المرابضين في الصفوف الأمامية لمواجهة“كوفيد 19″، يتساقطون مثل أوراق الأشجار، حيث اختاروا التضحية بحياتهم في سبيل الآخرين.

و ضمن الشرايبي تدوينته وصف معاناة الأطباء ، حيث أكد أنهم يتقاضون راتبا شهريا، لا يتجاوزط تسعة آلاف درهم بعد 7 سنوات من الدراسة، و12 ألف درهم بعد  12 سنة من الدراسة، ويتم بعد ذلك إرسالهم إلى قرى نائية في ظروف عمل قاسية.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...