فريق مغربي إسباني للتنقيب عن الآثار يعثر على باب قصبة أكادير أوفلا و معالم أثرية أخرى

أثناء عمليات التنقيب عن الآثار و الأبحاث الأركيولوجية،   تم العثور بمدينة أكادير على باب قصبة اكادير أوفلا،  الذي يعود تاريخه الى عهد السعديين (القرن 16)، من قبل فريق بحث من المغاربة والإسبان.

كما نجحت ذات  الأبحاث في الكشف  عن بقايا السور السعدي وكذا عن الممرات “تِسْواك”، وعن محراب المسجد “تالِيمامْت”، وكشفت كذلك عن آثار صفوف المصلين، والمَيْضَأة “لْمْياضِي”،

أما في الجهة الأخرى، فقد عثر فريق التنقيب على الرحى الكبيرة “أزْرْگ”؛ التي كانت استعملها النساء  في طحن الحبوب بالجهة المقابلة للبحر.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...