علاقة جنسية شاذة..قتله و تناول قطعة من جسده ثم انتحر..هذه بعض تفاصيل جريمة “تالبرجت”

حددت المصالح الأمنية المشرفة على جريمتي الإنتحار و القتل التي هزت أكادير اليوم الأحد، هوية الشاب المنتحر و الذي قتل رفيقه في السكن داخل إحدى الشقق بتالبرجت.

الشاب يبلغ من العمر 26 سنة ينحدر من منطقة اولاد تايمة، و كثير التردد على مدينة اكادير، حيث ترجح الفرضيات المطروحة حاليا، أن هناك تعرف على القتيل، الذي قام بعد قتله بتقطيع جثته إلى أجزاء و طهو بعض منها و أكله.
و ذات الفرضيات رجحت ان يكون الدافع الأساسي لهذه الجريمة النكراء، هو وجود علاقة جنسية شاذة تربط الهالكين، سعرت الخلاف بينهما لينتهي السيناريو بمقتل أحدهما و انتحار الثاني.
و لا تزال الابحاث و التحريات الميدانية المعتمدة على خبرات تقنية و علمية متواصلة بإشراف النيابة العامة، للكشف عن كافة خيوط و تفاصيل هذة الجريمة.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...