عادل الميلودي : أجريت تحاليل ADN باسبانيا.. ويكشف تفاصيل جديدة بخصوص ” عزيز “

بعد اعترافه بابنته أمنية وانتقالها للسكن معه، كشف الفنان عادل الميلودي عن تفاصيل صادمة في قضيته مع ” ابنه ”  عزيز الذي يتابعه في المحكمة من أجل إثبات النسب .

وأكد الميلودي أنه قام بإجراء تحاليل الحمض النووي ADN باسبانيا حيث يتواجد الآن، و جاءت نتائجها صادمة بالنسبة لـ  ” عزيز “، مبرزا أنه لا تربطه به أيه علاقة، بحسب تحاليل تحديد القرابة التي أجراها.

ونشر عادل الميلودي، عبر حسابه الشخصي بالفايسبوك،  ما اعتبره  بـ” وثيقة التحليلة ” التي أجراها، والتي جاء فيها : ”  تسمح النتائج التي تم الحصول عليها باستثناء المتبرع من العينة المشفرة كـ 6000-PP باعتباره الأب البيولوجي للمتبرع من العينة المشفرة كـ 6000-HI ، منذ أن وجدنا 08 استثناءات الوالدين في التحليلات المذكورة أعلاه “

وقال الميلودي، في تدوينة ثانية،  بخصوص قضيته مع  ” عزيز “،  ” لاعلاقة لي بالملقب بعزيز اليباني لا من قريب ولا بعيد كل البعد عن جناتي وهذه الوثيقة الدولية لتحاليل adn اتحمل جميع المسؤولية انني اجريتها باوروبا وسادلي بها في المحكمة لدى سيد الوكيل العام ولدى قاضي الاسرة “

وتابع ” وانا اتحمل جميع المسؤولية القانونية وساجري الخبرة الجنية المنتظرة بالمغرب وكذلك سادلي بهده الوثيقة لدى المحكمة لان الملقب بعزيز بعيد كل البعد عن رقم التسلسل المتعلق بي وانا انتظر ورقة استدعاء المحكمة على احر من الجمر لاجراء الخبرة الجينية بالمغرب “


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...