الفيلسوف والمفكر محمد وقيدي في ذمة الله

توفي المفكر والفيلسوف والأستاذ الجامعي ، محمد وقيدي، صباح اليوم الجمعة 7 غشت الجاري، بمنزله بعد صراع مع المرض. 

ويعد الراجل محمد وقيدي من أبرز رواد الدرس الابيستمولوجي في الجامعة المغربية،  و من الأعلام الكبار المختصين في الفلسفة والفكر بالمغرب، من خلال ترجماته لغاستون باشلار، وغيرهم من الفلاسفة المعاصرين.

وحصل الراحل وقيدي على دبلوم الدراسات العليا في الفلسفة من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط سنة 1979، ودرس في الرباط، وأصدر مجموعة من الأعمال والترجمات والكتب القيمة في مجال الفلسفة المعاصرة، والتعليم، ومن  أهم أعماله:  فلسفة المعرفة عند غاستون باشلا، و العلوم الإنسانية و الإيديولوجيا، و ماهي الإبستمولوجيا ؟، و حوار فلسفي : قراءة في الفلسقة العربية المعاصرة، و كتابة التاريخ الوطني.. وغيرها من الكتب والمؤلفات الفلسفية والابيستمولوجية الغنية .
هذا ونعى عدد من الأساتذة والمفكرين والباحثين وفاة الراحل محمد وقيدي، مبدين حزنهم إثر فقدان الساحة الثقافية والعلمية أحد المفكرين الكبار الذين أعطوا الكثير للدرس الفلسفي والابيستمولوجي خصوصا.

شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...