بعد إغلاق 8 مدن..العثماني:الوضعية الوبائية مقلقة و “ما عارفينش كيفاش ايطور هادشي “

قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أن قرار منع التنقل من وإلى عدد من المدن ابتداء من ليلة مس الأحد، جاء بعد ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس ” كورونا “، مبرزا أن الوضعية الوبائية في الأيام الأخيرة باتت مقلقة، حيث أتم تسجيل يوم أول أمس السبت 811 حالة إصابة، ويوم أمس الأحد 633 إصابة.

وأوضح العثماني، في لقاء عن بعد بالفضاء المغربي للمهنيين لجهة الرباط – سلا – القنيطرة، أنه لا يمكن التنبؤ كيف سيتطور الأمر إذا تم ترك الأمور على عواهنها، حيث أن بارتفاع حالات الإصابة بالفيروس يرتفع معها عدد الحالات الحرجة، وترتفع حالات الوفاة كما في الأيام الأخيرة، مردفا ” وهذا مقلق، لذلك يجب محاصرة الوباء عن طريق إجراءات صارمة “

وتابع العثماني، أن المنع الذي طال التنقل بثمان مدن ضروري لكي لا ينتقل من هذه مدن إلى مدن أخرى بها عدد اصابات ” كورونا ” قليل أو غير موجود، ” خصوصا بالتزامن مع عيد الأضحى حسن الواحد ايبقا بلاصتو وايعيد تما حسن ما ايمشي عن عائلتو وايدي معاه الفيروس “.

وأكد العثماني، أن اتخاذ هذا القرار ضروري، قائلا “شحال هذي وحنا كنتابعو الوضعية الوبائية المقلقة والتي هي على الرغم من كونها لازال متحكم فيها، لكنها تبقى مقلقة من حيث مآلاتها مستقبلا “، داعيا المواطنين إلى المزيد من التعاون واحترام الإجراءات الصحية والتدابير الوقائية لأنه في حال ارتفاع حالات الإصابة الكل سيخسر .


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...