قضية الرميد وأمكراز.. أمانة ” البيجيدي “:  ” لم يخرقا قواعد النزاهة ” وتستنكر “استهداف” الحزب

أعلنت الأمانة العامة لحزب “البيجيدي”، اليوم الجمعة 3 يوليوز الجاري، أخيرا عن موقفها حيال القضية التي أثارت ضجة كبيرة والتي تتعلق بعدم تصريح الوزيرين الرميد وأمكراز بمستخدمي مكتبي المحاماة الخاص بهما.

وأوضحت الأمانة العامة لـ “البيجدي”، في بلاغ لها تتوفر “آخر خبر ” على نسخة منه،  أنها صادقت  على الخلاصات والتوصيات المرفوعة إليها من طرف لجنة النزاهة والشفافية التي مثل أمامها أمكراز والرميد في أربع جلسات بخصوص عدم تصريحهما بمستخدميهم في صندق الضمان الاجتماعي.

وأكدت أمانة الحزب،” أن عدم التصريح بالمستخدمين يعد مخالفة قانونية، ما دام التصريح بهم يبقى واجبا في الأصل على المشغل، بغض النظر عن الظروف والملابسات التي حالت دون التصريح بالمستخدمين في مكتبي محاماة الوزيرين.

وشدد المصدر ذاته،” أن الأخوين المصطفى الرميد ومحمد أمكراز لم يخرقا قواعد النزاهة والشفافية المرتبطة بتدبير الشأن العام ومقتضيات تحملهما لمسؤولياتهما العمومية”

وأشادت أمانة البيجيدي، بالعناية المادية الهامة التي أولها الرميد لكاتبته، وكذا بمسارعة أمكراز لتسجيل مستخدميه، مستنكرة محاولة الركوب على الواقعتين لاستهداف الحزب والنيل من قيادته. على حد تعبير البلاغ


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...