كارثة للاميمونة القشة التي كسرت كرسي المندوب الإقليمي للصحة بالقنيطرة..و المقعد لا يزال شاغرا

قرر وزير الصحة خالد آيت الطالب إعفاء محمود برحال المندوب الإقليمي للصحة بالقنيطرة من مهامه، بعد كارثة للاميمونة، التي خلفت 900 إصابة بفيروس كورونا إلى حد اللحظة بإقليم القنيطرة.
و كبديل مؤقت عن برحال، تم تكليف المندوبة الإقليمية بالرباط، لتسيير الشؤون الصحية لإقليم القنيطرة، إلى حين تعيين مندوب جديد.
و رجحت مصادر عدة احتمالية إقالة المندوب الإقليمي للصحة بالعرائش كذلك و لذات الأسباب.
و تجدر الإشارة أن مفتشية الصحة وقفت على أسباب ظهور بؤرة للاميمونة، و عدم احتواء الوضع بشكل جدي قبل وصوله إلى ما وصل إليه، كما أن توالي خروقات المندوب برحال و ظهور النقابات على الخط و توالي شكايات المواطنين من الوضع الصحي المزري بالإقليم عصف بالمندوب، على أمل أن يصحح خلفه ما تركه برحال من فوصى و يرمم الصدع الكبير بالقطاع على المستوى الإقليمي.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...