حفاظا على نفسية المواطنين .. برلمانية ” بامية ” تلتمس من الحكومة تأكيد تمديد الحجر الصحي أو نفيه

على بعد ثلاثة أيام من انتهاء قرار تمديد حالة الطوارئ الصحية والحجر الصحي، تناسلت أخبار كثيرة تفيد بأن التمديد باق، فيما ذهبت أخبار أخرى إلى التأكيد على أنه سيتم رفع الحجر الصحي والإبقاء على حالة الطوارئ مع التخفيف، لكن لاشيء من كل هذا رسمي ما دامت الحكومة لم تنبس ببنت شفة في الموضوع لا بالنفي ولا بالإيجاب.

وأمام هذا التضارب في الأنباء حيال تمديد الحجر من عدمه وتأثير ذلك على نفسية المواطنين، وجهت البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، زهور الوهابي، سؤالا كتابيا إلى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني في الموضوع .

وجاء في السؤال الكتابي للبرلمانية عن حزب البام، ” وعلى بعد أيام قليلة من انتهاء الحجر الصحي، تضاربت الروايات وتناسلت الإشاعات بخصوص إمكانية تمديد تدابير الحجر الصحي لفترة ثالثة، دون أن تصدر رئاسة الحكومة توضيحا رسميا، ينفي أو يؤكد الأخبار الرائجة “

وساءلت الوهابي، في مراسلتها، الحكومة عن صحة الأخبار الرائجة، ملتمسة نفيها أو تأكيدها حفاظا على نفسية المواطنات والمواطنين.

وأشارت البرلمانية ذاتها، إلى أن  ” تضارب الأنباء بخصوص تمديد فترة الحجر الصحي كان له بالغ التأثير على نفسية المواطنات والمواطنين، بعد حوالي ثلاثة أشهر من الانضباط والاحترام التام لإجراءات حالة الطوارئ الصحية، رغم أثرها السلبي على وضعيتهم الاقتصادية والاجتماعية، حيث واجهوا تلك الظرفية العصيبة بصبر وتضامن، وهو أمر ليس بالغريب على أصالة الشعب المغربي”

 

 


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...