صدم عمود كهربائي يتسبب بإعفاء القائد الإقليمي للوقاية المدنية بسيدي سليمان

توصلت آخرخبر من مصادر مطلعة ، بأن القيادة العليا للوقاية المدنية، أشرت أمس الخميس ، على قرار يقضي  بإعفاء “ع.ل” القائد الإقليمي للوقاية المدنية بسيدي سليمان، من كافة مهامه الرسمية بالإقليم،  وإلحاقه بمدرسة تكوين أطر الوقاية المدنية بمدينة الدار البيضاء، بعد التوصل ببرقية مستعجلة من القيادة العليا  حول ذات الموضوع،  على إثر تقرير لجنة تفتيش، حلت بمقر القيادة الإقليمية لسيدي سليمان، لأجل التحقيق  في حادث تعرضت له سيارة المصلحة تسبب بأضرار مادية كبيرة،  و تم  الإستماع لكافة الأطراف المعنية بالحادث للوقوف على حيثياته ، ورفع تقرير مفصل به  إلى القيادة العليا للوقاية المدنية.

و حسب ما ورد لجريدة آخرخبر، فإن إعفاء  القائد الإقليمي للوقاية المدنية بمدينة سيدي سليمان ، و الذي يحمل رتبة “قبطان”، جاء على إثر  مغادرة هذا الأخير للنفوذ الترابي لإقليم سيدي سليمان، في فترة حالة الطوارئ الصحية، و هو الأمر المخالف تماما للقانون في ظل هذه الظروف الإستثنائية، و غادر المعني بالأمر إقليم سيدي سليمان متوجها إلى  إقليم القنيطرة دون سابق إشعار أو إخبار لمسؤوليه، ،  و الذي كشف تنقله هو الحادث الذي تعرض له في الطريق ، بعد صدمه لعمود كهربائي ، دون أن يتعرض هو لأي ضرر جسدي، ، لكن الأضرار الجسيمة التي أصابت سيارة المصلحة اضطرته  إلى الإستعانة بشاحنة لنقلها صوب مدينة سيدي سليمان، و تأكدت هذه المعطيات للجنة التفتيش التي حلت بالإقليم ، بعد مراجعتها لنظام تحديد المواقع GPS الخاص بسيارة المصلحة،  ليصدر قرار الإعفاء بعدما تم وصفه بالخطأ الإداري الجسيم، و لم يتم تعيين أي قائد إقليمي جديد للوقاية المدنية بسيدي سليمان لحد كتابة هذه الأسطر.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...