هل تملك الحكومة استراتيجية لتخفيف الحجر الصحي مستقبلا ؟

أكد العثماني، بخصوص تخفيف الحجر الصحي مستقبلا، أن الحكومة تملك استراتيجية واضحة وفق مبادئ محددة وشروط واضحة، تعمل على توفيرها كاملة، وقد انطلقت الاستعدادات مستقبلا، مبرزا أنه ”  بمجرد تحقيق الشروط الوبائية واللوجيستيكية سيمكن لبلادنا بالبدء في تنزيل إجراءات تخفيف الحجر الصحي.”

وأوضح العثماني، اليوم الاثنين 18 ماي الجاري، خلال كلمته في جلسة مشتركة  أمام مجلسي البرلمان، أن تقارير الخبراء تشير إلى أن تخفيف للحجر يستلزم توفير 4 شروط، أولها قدرة المنظومة الصحية، أي توفرها على طاقة استيعابية مؤهلة تتحمل ارتفاع حالات الإصابة المحتملة بسبب تخفيف الحجر الصحي، مشيرا إلى أن  جهود مستمرة تبذل لدعم المستشفيات .

أما فيما يخص الشرط الثاني، فأشار العثماني، إلى ضرورة القدرة على إجراء اختبارات للأشخاص الذين يعانون من أعراض ” كورونا”، بحيث يجب أن يتم اكتشاف الحالات الجديدة عن طريق الاختبار سريعا، مع القدرة على تتبع مخالطيهم، الأمر الذي يتطلب زيادة المختبرات وذلك بهدف الوصل إلى 10 ألاف اختبار يوميا على الأقل.

وتابع العثماني، أن الحكومة تهيئ لشروط تخفيف الحجر الصحي وذلك بتوفير هذه الشروط، ويتجلى الشرط الثالث في القدرة على المراقبة الفعالة وتتبع جميع الحالات بشكل سريع.

وبالنسبة للشرط الرابع، فمن الضروري التوفر على مخزون كاف من المسلتزمات الطبية، وهذا للنجاح في مواجهة الارتفاع المحتمل للحالات في المستقبل، وقال العثماني، ” أنه يستلزم التوفر على مخزون كاف من مختلف الأدوات الطبية، والذي يمكن أن يجعلنا قادرين على مواجهة كل الطوارئ المحتمل وقوعها، بحيث يجب توفر 150 مليون كمامة فضلا عن باقي المستلزمات، لكي يكون التخفيف نجاحا مغربيا ينضاف إلى نجاح التعامل مع الجائحة.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...