آخر خبر akherkhabar.ma _ عاجل:الفنان التشكيلي مصطفى النافي يحرق أعماله وسلطات القنيطرة تتفرج؟ !


أضيف في 20 غشت 2018 الساعة 17:58

عاجل:الفنان التشكيلي مصطفى النافي يحرق أعماله وسلطات القنيطرة تتفرج؟ !


القنيطرة:جواد الخني////

بدأت بحرق أعمالي ،
لن أرسم ولن أنتمِيَ للتشكيل بعد اليوم

هكذا صرخ الفنان التشكيلي مصطفى النافي مساء اليوم الاثنين 20غشت2018 بضواحي القنيطرة ،وهو يحرق أعماله التشكيلية.

وعمم النافي شريط فيديو في صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "الفايس بوك"اللوحات التشكيلية مرمية أرضا وهي تحترق.

وتعالت أصوات منذ ليلة أمس لحقوقيين وإعلاميين وفنانين تناشد الفنان التشكيلي مصطفى النافي التراجع عن قراره اعتبارا للمكانة الابداعية والثقافية لهذا القنيطري العاشق للتشكيل وللفن.

وقال فاعل ثقافي "حزن عميق ألم بي وألمني البلاد التي توصل فنان أيقونة من حجم سي مصطفى النافي الى إحراق وتدمير أعمال فنية ممتازة وكانت نتيجة عمل وإحساس وابتكار ..هذه البلاد لاتستحق الاحترام مع الأسف الشديد"

 

وأضاف آخر "هل ما تزال يداك بخير ؟ وحسك المرهف الصاخب كالموج ؟ إن كان الأمر كذلك فلا بأس... أبدع بصيغة أخرى فجميع الصيغ تنقاد لخيالك الواقعي..."

وعلق  فنان تشكيلي على ما حصل "قد يسميه البعض تهورا لكن لا يمكننا محاسبتك بأي حال من الأحوال. تصرفك العفوي و الجريء هذا يحمل رسائل كثيرة . نعم صديقي الفنان لقد نجحت في إيصال الفكرة بطريقة مختلفة و ثورية..."

 

وبقلق خاطبت التشكيلي مواطنة"سي مصطفى بمزيد من الحزن والأسى أين النقاد أين الصحافة الفن ينتحرفي وطني أرجو معرفة الأسباب والدوافع وإلا اكلت يوم أكل الثور الأبيض"

فيما أراء أخرى صرحت"الدوافع واضحة، أخي مصطفى، فأنت أعلم بها من أي كان، عالم الفن عندنا عالم كله نفاق وخداع وخيانة ورياء. لقد جربت أنت حياة الفنان والنقابي والجمعوي، الفساد في كل شيء."

ووصف أحد الفعاليات الثقافية المشهد"بالواقع المرير و وصمة عار في جبين التشكيل المغربي. عندما يضطر فنان من هدا الوزن وليس أي فنان .إلى مثل هدا الاجراء. هاد ناقوس خطر على المسؤؤلين على الميدان اتخاد الإجراءات اللازمة والإلتفات بعين وبعد نظر عميق .ولقد سبق هذا الفنان و احتج على الوضع بطرق راقية وأظن أنه وجد لا حياة لمن تنادي.
أعلن تضامني الكلي معك. إنه فعلا وضع يدمي القلب.

 

وشددت فعاليات حقوقية لـ "آخر خبر" أنه كان مفروضا على وزارة الثقافة التدخل ومن مهام المديرية الإقليمية لوزارة الثقافة بالقنيطرة وكذا سلطات القنيطرة فتح حوار مع الفنان والاستجابة لمطالبه إن كانت ذي صبغة موضوعية/ مهنية.وكان ممكنا تجنيب القنيطرة والوطن كارثة احتراق ما أنتجته فرشاة فنان مبدع،الذاكرة ستسجل هذا اليوم بكثير من الاحتراق والأسئلة.
إنه الحزن وكفى


تعليقاتكم



شاهد أيضا
مجموعة '' فناير '' تستعد لإطلاق جديدها الفني رفقة النجمة الهندية
''صورة وصوت إفريقيا'': دورة جديدة لمعرض مهنيي السمعي البصري الأفارقة يومي 24 و25 أكتوبر الجاري
تحقيق صحفي يدين جمال الدبوز
بسيدي قاسم لقاءا تواصليا تؤطره الفنانة المغربية '' فاطمة بوجو '' تحت عنوان '' دور الفنان في تغيير الواقع المغربي ''
الكناش ..مسار إبداعي متميز وغني ..فنان أخلص لمدينة مشرع بلقصيري
توأما الجوع والتشرد... حنا مينة ومحمد شكري
حنا مينه: آخرُ المحاربين القدامى منسيٌّ في دمشق
الموت يغيب ''شيخ الرواية السورية'' الأديب حنا مينة عن عمر 94 عاما
التوأم '' صفاء وهناء '' تستعدان لإطلاق أغنية '' بلادي ''
مغنية البوب العالمية “مادونا” تحتفل بميلادها في مدينة مراكش