آخر خبر akherkhabar.ma _ حاملي الشهادات يعودون إلى الرباط باعتصام وطني


أضيف في 15 يونيو 2019 الساعة 17:00

حاملي الشهادات يعودون إلى الرباط باعتصام وطني


آخـر خبــر ///

كشفت التنسيقية الوطنية لموظفات وموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات عن عزمها تجسيد اعتصاما وطنيا متمركزا بالعاصمة الرباط، يومي 1 و2 يوليوز 2019، وذلك احتجاجا على سياسة الآذان الصماء التي تنهجها الحكومة تجاه نضالات حاملي الشهادات، وللمطالبة بالترقية وتغيير الإطار بأثر رجعي إداري ومالي.

 

وأوضحت تنسيقية موظفي الوزارة حاملي الشهادات، في بلاغ لها يومه السبت، أن وزارة التعليم تتعامل بشكل سلبي مع جميع الملفات التعليمية وفي مقدمتها ملف الترقية وتغيير الإطار لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات.

 

وحملت التنسيقية الحكومة ووزارة أمزازي تبعات تعنتهم ولا مبالاتهم، داعية إياهم إلى فتح حوار جدي ومسؤول يفضي إلى حل ملف حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية

كما نددت بكل أشكال المنع والتضييق ضدا على ممارسة الحق في الإضراب، عبر الاقتطاعات غير المشروعة من الأجور، وتفعيل مسطرة ترك الوظيفة بدون سند قانوني، وانتقاما من الأساتذة المضربين .

و في الأخير، عبرت تنسيقية موظفي الوزارة حاملي الشهادات، عن  تضامنها ومؤازرتها لطلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، ودعمها لنضالاتهم، منددة بالتوقيف التعسفي الذي طال ثلاث أساتذة جامعيين (أحمد بالحوس) و(سعيد أمال) و(إسماعيل رموز).

 


تعليقاتكم



شاهد أيضا
بنعطية لـ '' رونار '' : '' أشكرك على 3 سنوات معا.. سوف أتذكرك بإيجابية ''
متورط في أنشطة متطرفة وله علاقة بمقاتلين إرهابيين..توقيف مغربي حامل للجنسية الفرنسية بمكناس
فعاليات فنية وإعلامية وسياسية تندد بجريمة الاغتصاب الوحشي للشابة..وتطالب بتنزيل أقصى العقوبات
أول خروج إعلامي لمحامي عادل الميلودي وهذا ما قاله بخصوص قضية الابن والشكاية التي سيقدمها لوكيل الملك
الحبيب المالكي يشيد بجودة العلاقات المغربية الأمريكية على جميع المستويات
بالفيديو : حصري وبالوثائق..الميلودي يفجرها بخصوص قضية الابن ..وها تفاصيل القضية ودخل خوه باحجوب فيها
هذا ما قضت به محكمة الإرهاب بسلا في حق المنفذين الثلاثة للجريمة الإرهابية في حق السائحتين الاسكندنافيتين
مكتب '' أونسا '' يحجز ويتلف 972 طنا من المنتوجات الغذائية الفاسدة
أنابيك تنفي صلتها بعرض يدعو إلى دفع 8000 درهم للاستفادة من التشغيل بالخارج
بعد مرحلة ''توتر بارد'' سادت علاقة بن كيران و العثماني... ملتقى شبيبة ''البيجيدي'' بالقنيطرة هل سيعيد التوتر بين الطرفين أم سيصالحهما؟