آخر خبر akherkhabar.ma _ ''سي آي إيه'' بن سلمان هو نفسه من أمر بقتل خاشقجي


أضيف في 17 نونبر 2018 الساعة 14:20

''سي آي إيه'' بن سلمان هو نفسه من أمر بقتل خاشقجي


القنيطرة // آخر خبر :

كشف بحث جديد لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية " سي آي إيه" نشر على صحيفة "واشنطن بوست"، حول مقتل "خاشقجي" أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان هو نفسه من أمر بقتل الصحافي  في قنصلية بلاده في تركيا .

وحسب ما جاء في موقع فرانس 24 الدولي، فإن  نتائج  التحقيقات الأخيرة "لسي آي إيه" تتعارض مع ما صرحت به التحقيقات التركية حول إبعاد التهمة عن ولي العهد السعودي – حسب ماورد في صحيفة واشنطن بوست".

وحسب نفس المصدر، فإن خالد بن سلمان نصح الراحل بالتوجه إلى القنصلية السعودية في اسطنبول للحصول على بعض الوثائق الهامة والرسمية التي كان بحاجة إليها، مطمئنا إياه  بأنه لن يتعرض لأذى.

وقد قام خالد بن سلمان بالرد عبر تويتر على هذه الاتهامات رافضا إياها بشدة وعلق بالقول :" هذا اتهام خطير، ويجب ألا يترك لمصادر مجهولة '' مضيفا عبر تغريدته ببيان قال فيه " أنه أرسله إلى الصحيفة ، وتضمن البيان أن '' الأمير خالد لم يناقش في وقت من الأوقات مع جمال أي شيء يتعلق  برحلة إلى تركيا ".

كما حذرت "صحيفة نيويورك تايمز" أن لا المسؤولون الأمريكيون ولا الاستخبارات التركية تملك دليلا واضحا يورط ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بقضية القتل، لكن الصحيفة نقلت عن مسؤولين، أيضا، أن "سي آي إيه" تعتقد أن الأمير يملك من النفوذ ما يجعله يقوم بذلك ولا يمكن أن تتم العملية دون علمه أو موافقته بالأمر.

 

 

 

 


تعليقاتكم



شاهد أيضا
احتجاجات أشخاص بدون ملابس ببرشلونة
في اليوم العالمي للمهاجر.. أمنستي تذكر بمقتل حياة بلقاسم بقارب الهجرة
الجمعية المغربية لحقوق الإنسان: على الدولة القيام بواجبها لحماية حقوق المهاجرين
إدارة الفايسبوك تقوم بحظر صفحة نجل رئيس وزراء الكيان الصهيوني
العفو الدولية تنبه من انزلاق محاكمة الاستئناف لـ '' نشطاء الريف'' عن تحقيق العدالة
الأمير هشام العلوي يغني رفقة عازف القيتارة
لجنة الرفاق الأوربية: نتابع قضية مقتل '' آيت الجيد بنعيسى '' بفائق الحيطة والحذر
فتح باب الترشيح لتمثيل المجتمع المدني بلجنة الإشراف الوطنية المتعلقة بالحكومة المنفتحة
البرلمان الألماني: المصادقة على تسجيل'' ثنائي الجنس'' بسجل المواليد
الأسبوع الخامس على التوالي، السترات الصفراء تطالب بتشكيل لجان شعبية من رحم الشعب الفرنسي، يكون فيه المواطن الفرنسي مشاركا في القرار السياسي.